test-collage

أنشأ إثمار كابيتال، الصندوق السيادي للمملكة المغربية، على شكل بنية مالية تهدف إلى مرافقة الاستراتجيات القطاعية الوطنية. هذه المخططات القطاعية المحددة بشكل دقيق وضعت لضمان نمو اقتصادي قوي و مستدام، لأن تشجيع الاستثمار يعد من أولويلات المملكة.

“إثمار كابيتال”، صمم وفق نموذج الصناديق السيادية ليستفيد من أحسن الممارسات في التدبير، و الشفافية و ضمان المناخ الضروري للشركاء الدوليين الراغبين في الاستثمار بالمغرب.

هذه الوسيلة العصرية ستساهم في التخفيف من الالتزامات المالية للميزانية العامة للدولة ، البحث عن التمويل على المستوى الدولي و لعب دور محفز للاستثمار الذي يساهم في خلق دينامية اقتصادية بالمغرب. كما يتوخى الصندوق تسهيل الولوج لإمكانيات التمويل التي توفرها الصناديق السيادية للاستثمار عبر العالم بهدف تحفيز مسلسل التنمية بالمملكة.
هكذا في سياق العولمة، حيث يبحث المستثمرون عن أسواق صاعدة جديدة و فرص للاستثمار تتوفر على إمكانيات للنمو و المرودية، أنشئت المملكة المغربية “إثمار كابيتال”. هذا الصندوق يندرج ضمن مقاربة تحليلية شمولية و دقيقة لرهانات التنمية المطروحة حاليا. كما يجيب “إثمار كابيتال” عن الحاجة إلى مقاربة مبتكرة قادرة على جلب، توجيه و مرافقة المستثمرين المحتملين.

ستجمع هذه الأداة للاستثمار رؤوس الأموال نحو مشاريع مستهدفة وفق مقاربة تهدف إلى الارتكاز على المكتسبات، تسهيل المساطر، خلق مناخ أعمال ملائم للمستثمرين و تفعيل الالتزام الإرادي للدولة فيما يخص الشراكة و البحث عن الخبرة.